NWS NWS

تجاوبًا مع توجه ورسالة النائب اسامة السعدي التي أرسلها لوزيرة المواصلات ميري ريجف واستمرارًا لمتابعته لقضية مصادرة رسوم التسجيل لامتحان السياقة العملي للطلاب، الذين ألغي لهم الامتحان العملي بسبب تصنيف بلداتهم ضمن البلدات الحمراء، بحسب "خطة الرمزور" الني أقرتها وزارة الصحة، قامت وزيرة المواصلات بإلغاء القرار المُجحف الذي أُصدر بهذا الخصوص حيث لن يتم مصادرة الرسوم للطلاب الذين قاموا بدفعها.

جاء هذا القرار نتيجة لمتابعة النائب أسامة السعدي عن كثب لهذه القضية، مع معلمي السياقة وأمام الوزارة حيث طرح النائب السعدي هذه القضية في لجان الكنيست وآخرها إرسال كتابًا عاجلًا للوزيرة ريچف بهذا الخصوص، مطالباً اياها بإيجاد حلول فورية لإرجاع الرسوم للطالب وعدم إلزامه بدفع رسوم إضافية من أجل التقدم للامتحان، خاصة أنهم لم يتقدموا للامتحان الأخير لأسباب لا تتعلق بالطالب نفسه.

فقد تلقى النائب السعدي ردًا من الوزيرة ريچف على كتابه بأنها استجابت لهذا المطلب العادل حيث سيتم إصدار مرسوم رسمي وسيتم احتساب الرسوم التي تم دفعها للامتحان الذي ألغي ولن يتم مصادرة رسوم إضافية في الامتحانات السياقة المستقبلية.

وأكّد السعدي قائلًا:
"من الطبيعي جدًا أن تقوم الوزارة والجهات المسؤولة بتحمل كامل المسؤولية في هذا الخصوص وعدم تحميل الطلاب وأهاليهم العبئ الناتج من قرارات الحكومة، كما وأن دفع رسوم تسجيل لامتحان إضافي يشكل عبئ كبير على الطلاب وأهاليهم، خاصة في هذه الظروف الصعبة التي تواجه المواطنين.
ومن جهتنا قمنا بمتابعة الموضوع والضغط على الجهات المسؤولة حتى تم إبطال القرار المُجحف ومنع حدوثه في المستقبل".