NWS NWS

صحيفة "لوموند" الفرنسية تؤكد أن دولة الامارات لم تحول حتى الآن أموالاً إلى الوكالة هذا العام

ذكرت صحيفة "لوموند" الفرنسية هذا الأسبوع أن إسرائيل والإمارات العربية المتحدة تعملان سويًا لإنهاء دور وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الاونروا".

فبعد أن وقع إسرائيل والامارات في وقت سابق من هذا العام، اتفاقية تطبيع العلاقات فيما بينهما، تعتبر على نطاق واسع بمثابة تغيير لقواعد اللعبة في الشرق الأوسط، يجني البلدان الآن فوائدها، بما في ذلك التجارة والسياحة، فضلاً عن النفوذ المتزايد على الساحة الدولية.

ولطالما اعتبرت اسرائيل وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" "عقبة أمام الحل السلمي للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني".

وتواجه وكالة "أونروا"، التي أصيبت بشلل جدي منذ عام 2018 بعد أن قررت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقف التمويل الأمريكي لها، "أسوأ أزمة مالية في تاريخها" وسط جائحة فيروس كورونا، وفقًا لمديرتها في واشنطن العاصمة، إليزابيث كامبل.

وبعد قرار الولايات المتحدة بوقف التمويل، اعتمدت "الأونروا" على مساعدات دول الخليج، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة وقطر والمملكة العربية السعودية لسد العجز في ميزانيتها. ومع ذلك، وبحسب صحيفة "لوموند"، لم تحول الإمارات أي أموال للوكالة هذا العام حتى الآن، على الرغم من تفاقم الأزمة.

وبحسب تقرير الصحيفة، فإن المسؤولين الإماراتيين يفكرون في دفع الوكالة نحو "التلاشي التدريجي".