NWS NWS

تنطلق الدورة الثانية للمُسرِّع متعدد الثقافات jumpTAU Accelerator الوحيد من نوعه في البلاد، والتي تقام في مركز المبادرات في جامعة تل أبيب وشنكار بالشراكة مع لئومي-تيك – ذراع الهايتك في بنك لئومي. في الجولة الثانية تشارك 10 مبادرات تضم طواقم مختلطة من الطلاب والخريجين اليهود والعرب، والذين سيطورون سوياً مشاريع مبتكرة.

برنامج المُسرّع jumpTAU هو برنامج فريد من نوعه، يتيح للمبادرين اليهود والعرب التعاون في تطوير حلول تكنولوجية مبتكرة لمشاكل اجتماعية وتجارية سائدة، ويذكر أن البرنامج أتاح لعدد من المبادرين من خريجي الدورة الأولى تجنيد ميزانيات من مستثمرين ناشطين في الحلبة الدولية.

شارك في احتفال افتتاح الدورة الثانية، والذي جرى من خلال الانترنت، البروفيسور موشيه تسفيران، عميد كلية الإدارة على اسم كولر ومدير قسم المبادرات والابتكار في جامعة تل أبيب، يفعات أورن، المديرة العامة للئومي-تيك، يائير ساكوف، مؤسس ورئيس مركز المبادرات في جامعة تل أبيب وشنكار، د. يوسف مشهراوي، رئيس لجنة التوجيه لدمج العرب في الحرم الجامعي، إيتي فنكلشتاين، مديرة المُسرّع والعشرات من المبادرين.

البروفيسور موشيه تسفيران، عميد كلية الإدارة على اسم كولر ومدير قسم المبادرات والابتكار في جامعة تل أبيب قال: "يتيح البرنامج للطلاب الجامعيين فرصة تطوير مبادرة مبتكرة في بيئة ودودة وداعمة، مع اقتناء أدوات لتطوير المبادرة الناجحة التالية. أنا في غاية السرور لرؤية طلاب جامعيين يهود وعرب يعملون معاً – اندماج هام للجامعة".

يفعات أورن، المديرة العامة للئومي-تيك قالت: "لئومي-تيك كمؤسسة رائدة في البلاد في تزويد الحلول البنكية والمالية المنوعة في صناعة الهايتك، تعمل لإتاحة هذه الحلول لشرائح متنوعة. لبلادنا أفضلية استراتيجية في عالم المبادرات والستارت-أب وللاستمرار في الحفاظ عليها، علينا استغلال كامل الطاقات والكفاءات من جميع أرجاء المجتمع. نؤمن أن الطريق للحفاظ على هذه الميزة والتفوق التكنولوجي لبلادنا، كشعب الستارت-أب، يكمن أيضاً في مبادرات مثل المُسرّع متعدد الثقافات، والذي يدفع بمبادرين من ثقافات وهويات مختلفة نحو التعاون والتوصل سويا إلى أفكار ومبادرات مبتكرة."

يائير ساكوف، مؤسس ورئيس مركز المبادرات في جامعة تل أبيب وشنكار قال: "يعكس البرنامج تغييراً بالطريقة التي يجب من خلالها دمج اليهود والعرب في التعليم الأكاديمي. من أجل خلق علاقة ذات قيمة تعتمد على الثقة والتقدير، علينا دفع الطلاب نحو العمل المشترك وليس الالتقاء فقط، مواجهة التحديات وصعوبات العمل وتوفير أجواء داعمة. عندما يعمل المبادرون سوياً، تسقط الآراء المسبقة، وكل شخص يندمج مع الشخص الذي يعمل مقابله. نظرة تعدد الثقافات تتيح فتح أسواق جديدة. لا شك أن المبادرات ستحقق نجاحاّ أكبر من المتوقع".

د. يوسف ماهر مشهراوي، رئيس لجنة التوجيه لدمج العرب قال: "التعاون هنا مميز للغاية ويدفع إلى التعارف والعمل المشترك بين اليهود والعرب. دمج المجتمع العربي في التعليم ونسيج الحياة هنا هو موضوع مركزي في الجامعة. نحن في غاية السرور لإتاحة هذه المنصة الخاصة - المُسرّع متعدد الثقافات – حيث أثبت نفسه وسيستمر في تطوير مبادرات مشتركة ناجحة".

يذكر أن لئومي-تيك هو الذراع البنكي للهايتك في مجموعة لئومي، ويشكل منصة مالية لشركات الهايتك الإسرائيلية في البلاد وفي 4 مراكز هايتك عالمية (إسرائيل، نيو-يورك، وادي السيليكون ولندن).

لئومي-تيك يقدم مرافقة مالية واسعة وشاملة على يد طواقم خاصة ومتخصصة في جميع مراحل حياة شركات الهايتك، ابتداء من الشركات الناشئة حتى الشركات التي تحقق النمو والتطور إلى الشركات التكنولوجية الضخمة ومستثمرين وجهات أخرى.

لئومي-تيك يقدم منتجات مصرفية شاملة ومنسقة بشكل شخصي ولاستخدامات محددة، مع خبرة في مجال الاعتماد وخدمات التمويل، كجزء من حل كامل لجميع الاحتياجات المالية للشركات التكنولوجية. خلال عملها، طورت لئومي-تك شراكات استراتيجية مع مؤسسات عديدة محلية ودولية، صناديق ومستثمرين رائدين وكل هذا مع التطلع نحو توفير رافعات لتحقيق النمو السريع للزبائن.